" واحة الحجاج" جاهزة لاستقبال ضيوف الرحمن في طريقهم للديار المقدسة

09-آب-2017

  


معان - اكد محافظ معان رئيس المجلس التنفيذي في المحافظة حسني القضاة على ضرورة تقديم الخدمات المثلى لحجاج بيت الله الحرام تنفيذا للتوجيهات الملكية بتسهيل الإجراءات وإعطاء صورة حضارية عن واقع الوطن من خلال تعزيز الكوادر البشرية في المراكز الحدودية وتهيئة واحة الحجاج بكافة المتطلبات الضرورية لحجاج بيت الله الحرام الذين يأتون من مختلف اصقاع الدنيا عبر طريق المدورة.
وقال خلال ترأسه اجتماعاً للمدراء المعنيين في المحافظة والذين قدموا شرحا تفصيلياً عن واقع الاستعدادات التي اتخذتها دوائرهم لاستقبال موسم الحج وتذليل كافة الصعوبات، والحفاظ على تقديم أفضل الخدمات، بكل يسر وسهولة. 
وقال الرئيس التنفيذي لشركة تطوير معان المهندس حسين كريشان ان واحة الحجاج اصبحت جاهزة لاستقبال ضيوف الرحمن في طريقهم للديار المقدسة وعند عودتهم منها. 
وأضاف كريشان ان الشركة عملت وبالتعاون مع الجهات المعنية على اتخاذ كافة الاجراءات اللازمة لتهيئة واحة الحجاج بكافة المستلزمات والخدمات الضرورية التي يحتاجها الحاج اثناء تواجده في واحة الحجاج. 
وأوضح كريشان ان هناك برنامجا لمناوبات الكوادر العاملة على مدار الساعة لخدمة حجاج بيت الله الحرام والذين سيصلون الواحة خلال الايام القليلة القادمة ,مؤكدا انه تم  تخصيص مكاتب لوزارة الاوقاف والشؤون والمقدسات الاسلامية لتمكين وعاظها من تقديم الخدمات الارشادية اللازمة للحجاج ورفد الواحة ايضا بعيادة صحية ومركز للدفاع المدني ومفرزة أمنية ومكتب صرافة وتجهيز قسم فني يتبع لإدارة ترخيص السواقين والمركبات للتأكد من جاهزية الحافلات قبل مغادرتها الاراضي الاردنية. 
وأشاد كريشان بالتعاون القائم ما بين واحة الحجاج والدوائر الرسمية الأخرى في المحافظة ومنها محافظة معان بهدف تقديم أفضل الخدمات لحجاج بيت الله الحرام ، مشيرا الى ان واحة الحاج تبلغ طاقتها الاستعابية 2500 حاج. 
وأوضح مدير مركز حدود المدورة العقيد فيصل البري أن مركز حدود المدورة الذي يعتبر من أهم المراكز الحدودية الاردنية ويشهد حركة تنقل كبيرة للمسافرين والمعتمرين والحجاج، يشهد تطوراً ملموساً في طبيعة الخدمات المقدمة للمسافرين والحجاج والمعتمرين حيث يعمل المركز على مدار الساعة لتسهيل عبور الحجاج والمعتمرين المسافرين المغادرين والقادمين من الديار المقدسة بكل سهولة ويسر، اضافة لرفد الكوادر العاملة على شاشات التدقيق والأجهزة الاخرى من قبل ادارة الاجانب والحدود في مديرية الامن العام للتعامل مع الاعداد الكبيرة التي تعبر المركز.   
وأشاد   البري  بالتعاون والتنسيق بين مختلف الجهات العاملة في المركز ومحافظة معان والأشقاء في السلطات السعودية بهدف تسهيل اجراءات العبور التي لا تزيد مدتها على عشرة دقائق للحافلة الواحدة في المركز مع مراعاة التدقيق الامني الذي يحافظ على امن الوطن.
لافتا الى ان المركز الحدودي يتوافر فيه مركز صحي يعمل على مدار الساعة في تقديم الخدمات الصحية للحجاج ومركز للدفاع المدني، وشركات خاصة للصرافة وتامين السيارات وسوق حرة واستراحة ومحل تجاري اضافة لشركة الخدمات المتخصصة بالنظافة التي تعمل على مدار الساعة بتنظيف ساحات المركز. 
واوضح مدير صحة محافظة معان الدكتور تيسير كريشان ان المركز الذي يعمل على مدار الساعة تم رفده بأطباء وممرضين اضافة لكافة الادوية الضرورية من اجل تقديم الخدمات الطبية الفضلى لحجاج بيت الله الحرام.