تركيب خلايا شمسية في مدرسة معان الشاملة للبنات

14-أيار-2018

 

معان - افتتح محافظ معان احمد العموش مشروع التوجه نحو الطاقة المتجددة بدعم من شركة تطوير معان وشركة شمس معان لتوليد الطاقة في مدرسة معان الثانوية الشاملة للبنات لتكون اول مدرسة في المملكة تستخدم الطاقة البديلة .

وقال الرئيس التنفيذي لشركة تطوير معان المهندس حسين كريشان ان الشركة وانطلاقاً من مسؤوليتها الاجتماعية والاقتصادية من خلال المبادرات التي تطلقها في مواجهة مشكلة الطاقة التي تعد من اهم التحديات التي تواجه الاقتصاد الاردني ومؤسساته وضمن توجهات جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين عملت الشركة وبالتعاون مع شركة شمس معان بتنفيذ مشروع التوجه نحو الطاقة المتجددة بقدرة 5 كيلوا واط في مدرسة معان الشاملة للبنات وربطه بشبكة توزيع الكهرباء في شهر ايلول العام الماضي .

من جهته قال الرئيس التنفيذي لشركة شمس معان لتوليد الطاقة المهندس سامر المعاني ان الشركة قامت بالتبرع بتركيب نظام طاقة شمسية في المدرسة ومتابعته ، مؤكدان ان " شمس معان " تعتبر من اكبر الشركات الموجودة في المملكة لتوليد الطاقة الشمسية بقدرة توليدية تصل 52.5 ميغاواط باستخدام الخلايا الكهروضوئية والتي تنتج طاقة نظيفة مصدرها الشمس .

وبينت مديرة المدرسة سحر كريشان ان مدرسة معان الثانوية الشاملة للبنات المهنية سابقاً من المدراس المنتسبة لليونسكو ، حيث شاركت في عدة مسابقات للتنمية المستدامة سعيا منها لتحقيق اهدافها السبعة عشر وكان المركز الاول هو حليفها لأكثر من مسابقة ، مؤكدة انه في العام 2003 حققت المركز الاول في ترشيد استهلاك المياه وفي عام 2014 حصلت على المركز الاول في ترشيد استهلاك الكهرباء ومن ثم المركز الاول في التوجه نحو الطاقة المتجددة كالطاقة الشمسية للعام 2017.

واكدت كريشان ان فاتورة الكهرباء للمدرسة اصبحت ( صفر 9 بعد تركيب نظام الطاقة الشمسية والتي نفذته شركة شمس معان لتوليد الطاقة بالتعاون مع شركة تطوير معان .

وعلى هامش افتتاح مشروع الطاقة الشمسية للمدرسة افتتح العموش معرض عملي وتراثي وديني لطالبات المدرسة وكرم عدد من الجهات الداعمة لمشروع الطقة الشمسية والمدرسة .